الخميس، 15 ديسمبر، 2011

هذا الصديق - 1

أسمه محمد الجرايحي- صاحب مدونة حكايات
عرفته منذ شهور
ولعل هناك كثيرين يعرفوه أكثر مني
لكن ما لفت نظري فيه أنه يهتم بمن يعرفه بطريقه يمكن أن يستغرب منها البعض وخاصة في مثل هذه الأيام حيث يهتم الفرد فقط بأن يدخل موقع أي واحد ويترك تعليقه ويمشي
لكن هذا الرجل شيء مختلف بالفعل
فقد أنشأ منتدى كامل من اجل الناس ونشر أفكارهم والسعي إلى زيادة المعرفه بينهم وبين بعض
ليس هذا فقط
بل يدخل مدونتك وينقل منها موضوعا يعجبه ليعرضه على الناس في هذا المنتدى دون ان تدري أنت، ومن هنا يمكن له أن يشهرك بين الناس دون أي سابق معرفه بينك وبينه، ليس لشيء إلا لوجه الله وحبا في ان يجمع الناس فقط
كما ان له مدونه خاصه بمواضيع الأصدقاء والآن هو من دعاني إلى منتدى المدونون العرب، وإن كانت المنتديات الآن مهجوره، لكن له فكره وهدفه وهو التواصل المستمر وجمع الناس في مكان واحد
http://bloggers.rigala.net/forum
وفي الحقيقه فوجئت بمتابعة بعض أصدقاءه لي عن طريق المنتدى (رغم أن هناك من يتهمني بأني لاسع)
لكنه فعلا شخصيه تدعوك إلى ان تتمسك بمعرفته وإلى إحترامه مثله مثل (كل) أصدقائي الذين سوف اتحدث عنهم تباعا والموجوده مدوناتهم يسار الصفحه
ولهذا كنت قد قررت أن أكتب عنه منذ فتره لولا الأحداث الكثيره والمتتابعه التي تمر بها مصر
وقد اوحى لي بفكره وهي أنني قررت أن اكتب عن كل شخصيه عرفتها هنا من خلال المدونه
وقررت أن أبدأ به لأنه من أوحى لي بهذا ولو بشكل غير مباشر
لاحظت انه كثير الإرتباط بمن يعرفه  - هذا ما توقعته منه ولو كنت لم أتقابل معه أبدا وهو لا يعرفني معرفه شخصيه في الحقيقه
لكني كتبت هذا الكلام لوجه الله
فأغلب من أعرفهم هنا لم اراهم
لكني احبهم على الرغم من إختلافنا الشديد في الفترة الأخيره
ففي عالمنا الإفتراضي على النت من المفترض أن نقضي وقتا ممتعا
لكن الأحداث تجبرنا على الإشتباك!
...
إلى اللقاء مع شخصيه أخرى