السبت، 10 مارس، 2012

يا فرحتنا بك يا سيادة النائب

نائب خايب
وقف في مجلس الشعب يبكي بعد حادثة جماهير الكرة في ستاد بورسعيد ويطالب بالقصاص للشهداء –كما قال- ثم ذهب إلى بورسعيد يتفاخر بان النادي المصري لم يهزم الهلي بالواحد أو بالإثنان ولكنه هزم الهلي بالثلاثه
في الموقعه الأولى داخل مجلس الشعب كان يمثل على الناس – وهو يبكي- أنه حزين على ما حدث
وفي بورسعيد كان يمثل على الجماهير أنه يدافع عن حقوقهم ولا يرضى بهبوط النادي المصري إرضاءا لجماهير بورسعيد، وبذلك هو يضمن أنه سوف ينجح وبإكتساح في الإنتخابات القادمه
لعن الله المناصب والكراسي التي تجعل من أصحابها يتلونون ويصبحون بالف وجه إرضاءا للناس
تخيل أن هذا واحدا من نواب الشعب الذي استأمنه أبناء الوطن على أنفسهم
تخيل هذا واحد من نواب الشعب الذين تم أنتخابهم في "برلمان الثوره" من أجل النهوض بمصر
يذهب إلى البرلمان ويقول شيء ثم يذهب إلى أهله في بورسعيد ويقول شيئا آخر
نائب لا يستحي- ولا يبحث إلا عن مصالحه
كنت من قبل أهاجم البدري فرغلي على تصريحاته الحمقاء تعليقا على موضوع حادث ستاد بورسعيد
لكن مع الأسف على الرغم من أن تصريحات البدري فرغلي بالفعل تعتبر "متخلفه" إلا أنه لم يغير كلامه سواء داخل المجلس أو خارجه حتى لو كان كلامه فارغا وخاطئا ومنافيا للحقيقه
لكن هذا النائب وأحد المؤتمنين على قضايا الوطن ترك الحساسيه الشديده بين جمهور ناديين وكلام يتم الهجوم به على أبناء محافظة أخرى -وهذا ينذر بكارثه- وبدلا من أن يفكر في حل لهذه الكارثه يظهر ويقول أننا هزمنا الأهلي "بالثلاثه"
يا فرحتنا بك يا سيادة النائب 
لقد هزمت الأهلي بالثلاثه وأنجرفت وراء مشجعي الدرجه الثالثه وأصبحت واحدا من جماهير الألتراس
باقي أن تظهر وتعلن أنك سوف تقوم بطرد كل أبناء القاهرة الذين يعملون في بورسعيد عقابا لهم على سعيهم لهبوط النادي المصري، او تعلن إستقلال بورسعيد عن جمهورية مصر العربية أو تطالب بأن يكون لها حكم ذاتي، فأنت لست نائب مجلس شعب ولكنك "راجل عيل" تسير وراء المدرجات لكي تبين للناس في بلدك انك ترعى مصالحهم من أجل أن ينتخبوك مرة أخرى