الثلاثاء، 21 فبراير، 2012

احنا عالم هايفه

من العجائب التي تراها في هذا البلد
أنها تعاني من مشاكل في التعليم والصحة ونقص في بعض المواد الأساسية مثل البوتاجاز والبنزين وبعض الأدوية بالإضافة إلى إنعدام الأمن في كثير من مناطق الجمهورية
وتفتح لتشاهد جلسات مجلس الشعب فتجدهم يتحدثون عن رئيس ترك الحكم منذ أكثر من عام، وآخرين كل همهم في الحياه هو نقل هذا الرئيس من مستشفى إلى مستشفى آخر
وهنا تأكدت أنه منذ إفتتاح مجلس الشعب المصري فإن مذيعي برامج "التوك شو" زاد عددهم 500 بني آدم
لو تم توفير هذه الجلسات من أجل النظر في مشكلة أنابيب البوتاجاز لكان أفضل كثيرا لصالح الناس
لكن تسألني- ما هي الخطوه القادمة؟
أقول لك أنه لو تم نقل مبارك اليوم إلى سجن طره وبعدها بأيام أو أسابيع قليله سوف تجد الناس يعترضون ويقولوا:
 "لماذا تم نقل مبارك إلى هناك؟"
"أرادوا أن يكرموه فتم نقله بجانب أولاده"
"إنه تجمع مع أولاده داخل السجن حتى يخططوا جيدا للثورة المضاده"
هذا ما سيقال بعد فتره من نقل مبارك -لو تم نقله فعليا
وتقرأ هذه الحوارات وتشعر بالفعل أننا نعيش في رفاهيه شديده
لأننا تركنا كوارث موجوده داخل البلد وأصبحنا لا نتكلم إلا في التفاهات
لا يمكن أن أتصور أبدا أننا سوف نقضي أيامنا على هذا الحال
ننتظر جلسات مجلس الشعب من أجل أن نرى ماذا سيحدث بين هذا وذاك
ومن سوف يشتم من هذا اليوم
ونأخذ الحدث ونتكلم عنه أيام متواصله إلى أن يظهر حدث جديد
ولو مرت بنا الأيام كذلك فهذا دليل على تفاهتنا