الثلاثاء، 10 أبريل، 2012

تفتيت أصوات الإسلاميين؟؟؟؟؟؟؟؟؟

قالوا: المجلس العسكري هو السبب في تشتت الإسلاميين!
ثم نظرت إلى الإسلاميين . . .
فوجدت الإخوان قاموا بترشيح إثنان: الشاطر أساسي ومرسي إحتياطي
 وتيار آخر داخل الإخوان قاموا بترشيح أبو الفتوح،
 يعني الإخوان المسلمون وحدهم قاموا بالدفع بثلاثة مرشحين
 وأتباع أبو إسماعيل قاموا بترشيحه
 وأتباع سليم العوا قاموا بترشيحه
 والجماعه الإسلامية قامت بترشيح صفوت حجازي ثم تراجعت والوقت لم يسعفهم للدفع بأحد
يعني "الإسلاميين" أنفسهم أنقسموا لرغبة كل فريق منهم في الفوز بالكرسي
لم يقوم أحد بالتأثير عليهم
ولم يقوم أحد "بضربهم" لكي يدفعوا بكل هؤلاء المرشحين
بل أنتم بأنفسكم من دفعتهم بهؤلاء المرشحين "وبإرادتكم الكامله" إلى السباق الرئاسي - وأنتم احرار في هذا
لكن رجاءا
لا احد يقول لي أن هناك (مؤامرة) من جانب المجلس العسكري من أجل تفتيت أصوات الإسلاميين
لا أحب أن يستبق احدا "الخيبه" قبل حدوثها لتكون مبررا على "فشله" في المستقبل
ومن الآن أقولها لكم
انتم وباقي التيارات السياسيه الآن متفرقون وأعداء
 لكني أعلم متى سوف تتحدون وتكونوا أحباب
سوف تتحدون عند ظهور نتيجة الإنتخابات
وقتها - فقط - سوف يتحد العلماني واليساري والإخواني مع المسيحي مع السلفي والصوفي والشيعي من أجل أن يقولوا كلمة واحده
"الإنتخابات تم تزويرها"!