الأربعاء، 3 أبريل، 2013

زمن . .

مرتضى منصور (الفلول الذي كان يدافع عن مبارك والمجلس العسكري وصديق توفيق عكاشة المجنون والمنافق الذي يقبل يد صفوت الشريف كما كان يقول من يطلقون على أنفسهم "تيار إسلامي") أصبح الآن حبيب خالد عبد الله لدرجة أن خالد عبد الله أجرى معه محادثة تليفونية في برنامجه لمدة طويله ثم تحدث عنه مرة أخرى اليوم
والسبب في هذا أن مرتضى منصور قام بشتم باسم يوسف
وبما أن باسم يوسف يسخر من أداء محمد مرسي كل أسبوع،
فلا يوجد لدينا أي مانع من أن نتقرب من مرتضى منصور (الفلول الذي يدافع عن مبارك والمنتفع وإبن الكلب) في سبيل أنه هذه الأيام يهاجم باسم يوسف ويجعلنا نسمع عليه كلمتين حلوين ونستقوي به في مواجهة لميس الحديدي ووائل الإبراشي وغيره من المذيعين
وهذا يثبت لك شيء هام جدا
أن هؤلاء البشر عندهم إستعداد أن يفعلوا أي شيء في سبيل مصلحتهم
فلا يوجد أي فرق بينهم وبين غيرهم غير أنهم أطلقوا على أنفسهم "إشاعة" أنهم (إسلاميين) 
وبعد أن صدق الناس أن هؤلاء (إسلاميين) صدقوا أنفسهم بأنهم بالفعل المتحدث الرسمي (الوحيد) بإسم الدين الإسلامي
لا تستغرب مما تشاهده الآن
فنحن في زمن التعريـــــــض