الاثنين، 27 مايو، 2013

الدوله تحت أقدام الألتراس!


في العدد الإسبوعي بجريدة الأهرام (الحكومية) كان هذا الخبر في صفحة الرياضة
أنظر ماذا فعل ألتراس الزمالك في مؤتمر وزير الرياضة العامري فاروق، ثم ما كان للوزير إلا أن تنازل عن البلاغ المقدم ضد من قاموا بهذا الفعل وتم الإفراج عن المتهم الأول في القضية لأن (الدوله) خافت من ألتراس الزمالك
ولكي (يجمل) الموقف قال الوزير أنه تنازل عن البلاغ من أجل حرصة على عودة الروح والأخلاق الرياضية !
ومن قبلها، الكل يعلم أن حرق إتحاد كرة القدم ونادي الشرطة الرياضي تم على أيدي عناصر من ألتراس الأهلي، لكن النائب العام لم يحقق في القضية خوفا منهم
لا توجد دوله محترمة في العالم يحدث بها هذا التهريج

وعم الحاج مفتي الإخوان بيقولك أن مرسي سوف يحرر القدس
طيب يحرر القدس أزاي وهو خايف من الألتراس؟