الأحد، 30 ديسمبر، 2012

رسالة إلى جماعة الإخوان المسلمين

بإختصار شديد ودون الدخول في الكثير من التفاصيل التي يعرفها كل الناس
هذا الرجل حمار
وأنتم تعلمون أنه حمار، وأنتم تعلمون أننا نعلم أنه حمار
فنصيحة لوجه الله
قولوا له "يصمت" لأنه كلما تكلم فإنه ُيخرج من فمه الحمق والغباء والجهل والتخلف
والمصيبة أن هذا الإنسان قيادي في الحزب الحاكم داخل جمهورية مصر العربية
أنا أعرف جيدا أنكم (كإخوان مسلمين) تعلمون هذه الحقيقه المؤلمة لكنكم صامتون لأنه "مركز قوى" داخل الجماعة وربما هو أقوى من رئيس الجمهورية "محمد مرسي" ولا يستطيع مرسي نفسه أن يوجه له النصيحه بالصمت
فأوقفوا هذا الحمار عن الحديث أفضل لكم لأنه أصبح مصدرا للفضيحة لجماعتكم
وأعتقد أنكم (مش ناقصين)
 من كان يراكم وانتم تصفون السادات ومبارك بـ (الخونه) بسبب معاهدة كامب ديفيد لا يراكم وأنتم تبررون تصريحات هذا الحمار بشأن اليهود المصريين وعودتهم وإسترداد أملاكهم
الله يرحم أيام مبارك- لو كان صدر منه تصريح مثل هذا لكان مصيره الإعدام في عرفكم
 لكن العزاء الوحيد أنه لا يوجد لديكم كلمة أو مبدأ، بل يمكن أن تلبسوا الباطل حقا من أجل أن ُتظهروا قادتكم الأغبياء بمظهر الأبطال وتحللوا لهم الأخطاء الكارثية التي يقعون فيها