الجمعة، 3 يناير، 2014

للوساخة عنوان أسمه الإخوان


خلصت فيكم كل الكلام يا أوسخ خلق الله
يا أوسخ من على أرض مصر
يا أنجس من أنجبت مصر
لن تصلوا لأي شيء مما تفعلوه سوى زيادة عدد القتلى من أنصاركم الضالين
وإن كنتم تعتقدون أن زيادة عدد القتلى سوف يأتي بنتيجة إيجابية ويعود الحيوان الذي يسكن في برج العرب هو وجماعته فأنتم واهمون
فلا مكان لكم داخل هذا البلد ولن تحكموا مصر مهما فعلتم
أظن أنكم تعلمون جيدا أن مرسي لن يعود، فما كان لكم إلا أن تسعوا إلى تخريب البلد لأنكم لستم موجودين على رأس السلطه داخل مصر
ويوم بعد يوم نتأكد أن أكبر خطأ حدث في مصر هو تولي كلاب أمثالكم مقاليد الحكم
فبالإضافة إلى أنكم جهله وغير مؤهلين أصلا لحكم هذا البلد إلا أنكم مجرمين وضالين وخونه لا ولاء لكم لهذا البلد ولكن الولاء الوحيد لكم هو للجماعه
هذه الجماعه النجسه تذكرني بحزب الله في لبنان والشيعه في بلاد الخليج وكلاب حماس في فلسطين
جميعهم من نفس الفصيله النجسه
المنتمي لحزب الله عنده حسن نصر الله أهم من لبنان
والمنتمي إلى المذهب الشيعي في الخليج عنده المرشد في طهران أهم من الدوله التي يعيش فيها
وكلاب حماس في فلسطين لا يهمهم فلسطين ولكن كل ما يريدون هو إستقرار وضع الحركة على السلطه
نفس الأمر للإخوان المجرمين داخل مصر
 هم لا يهمهم مصر بقدر ما يهمهم الجماعه
وأقسم بالله لو حاربنا إسرائيل لقاتل أنصار مرسي في صفوف الجيش اليهودي ضد مصر
هؤلاء قوم لا عندهم دم ولا أخلاق ولا وطنية ولا شرف
فالتستمروا في أعمالكم الإجرامية، لكن أعلموا أنكم لن تعودوا لحكم مصر مرة أخرى مهما فعلتم
وأنتظروا كتابة شهادة وفاتكم رسميا يوم 15 يناير عند الإستفتاء على الدستور
فنحن نعلم جيدا أن نزول الناس بالملايين للإستفتاء وتلبية دعوة الرئيس الحالي عدلي منصور هو الضربة القاضية لكم ولن تكون لكم عين للتحدث عن شرعية الخونه وإخراجهم من السجون ليحكموا مصر مرة أخرى ولهذا كلما أقترب ميعاد الإستفتاء كلما أصابكم الجنون لأنكم تدركون أن أمركم أنتهى
فهذا البلد أنتم تحاولون تدمير القوات المسلحه والشرطة الخاصه به، فكيف ستحكموه يا بهايم؟
كيف ستتعاون معكم الشرطه وأنتم تسعون لتدميرها؟
كيف ستقودون جيش مصر وأنتم تكرهوه؟
أنتم لن تعودوا لحكم مصر، وما لكم الآن إلا إشاعة الفوضى داخل مصر
وبالصدفة اليوم أعلن ألتراس زملكاوي أنه سيحضر المباريات القادمه وإلا لن يكون هناك دوري
وأعلن ألتراس أهلاوي مصرع أحد افراده في مدينة نصر في إشارة واضحة لإستعانة هذا التنظيم الضال بمجموعات تشجيع الأندية الأكثر منه ضلالا لمساعدتهم في مواجهة الجيش والشرطة وإسقاط الدوله
وإشاعة الفوضى في الدوله هي هدفهم الكبير حتى يقولوا "وبكره تشوفوا مصر"
مصر يتكون في أفضل حال بدونكم أيها الأنجاس
فلو خلت مصر منكم سوف تتحول إلى جنه 
فالمصائب التي تحدث داخل مصر الآن ليس سببها عدم وجود الشاطر وأعوانه المجرمين ولكن سببها وجودكم على قيد الحياه
نزلتم اليوم تحرقون السيارات الخاصة وتضربون بالطوب وتحرقون وتدمرون، وكالعاده عندما يسقط أحدكم ويذهب إلى جهنم يبدأ كل ضال فيكم في البكاء والعويل على الظلم الذي تتعرضون له
نعم سوف نرى مصر غدا ولن يكون لكم مكان فيها
ومهما طال الوقت لن تنالوا منها لأنكم أهل كذب وضلال ولا يساندكم ضال مثلكم
حتى هذا الرجل الذي لا علاقة له بأي شيء لم يسلم من لسانهم القذر
فما أن تحدث عن المصالحه حتى أطلقوا عليه وابلا من السباب المعتاد على أي أحد يقف أمامهم
لا أدري كيف يعيش هؤلاء البشر في الدنيا
إنهم حيوانات في صورة بني آدمين
وكما قلت لك مسبقا
إن وجود هذا الكيان السرطاني داخل الأمه العربية لا يقل أبدا عن وجود الكيان الصهيوني
فوجودهم داخل بلاد المسلمين هو إبتلاء من الله عز وجل لنا جميعا
ونحن صابرون على هذا الإبتلاء
ولن نترك بلادنا تسقط في أيديهم النجسه مهما فعلوا
مصر أقوى من أن تسقط أمام أفعال همجية من أوساخ جماعة الإخوان والمؤيدين لها
ومهما فعلتم فلن تصلوا لأي نتيجه سوى أنكم كل يوم تظهرون وجهكم القبيح للمصريين
لكن الحمد لله أن هناك من كان يعلم من زمان أنكم اوساخ
وآن للأوان أن يرى المتكبرون الأمر على حقيقته وأن يكفوا عن عنادهم
وفي كل أسبوع أسمع من تحالف دعم البلطجية أن هذا الإسبوع هو أسبوع الصمود ومرة أخرى يقولون أسبوع الحسم 
وثالثه يقولون أسبوع الوفاء للشهداء
المصيبه أنه في كل التظاهرات أبحث عن الموجودين في الصوره داخل أي مظاهره ولا أجدهم
لم أرى كلب منهم يقود أي مظاهره
يبدو أنهم ُيكملون مسيرة صفوت حجازي عندما دفع الناس إلى إقتحام دار الحرس الجمهوري وجلس هو ينتظر عدد القتلى، ودفع الناس إلى الشهاده في سبيل مرسي على أرض رابعه وحاول الهروب خارج مصر
وطالما أن هناك بقر يسمعون كلامه، فما الذي يدفعه إلى التوقف عن التحريض؟
بالله
لا يوجد من هو أكثر قذاره ووساخه داخل هذا البلد
أخاف أن أصفكم بـ "الكلاب" خشية من أن أظلم الكلاب
فأنتم من يتمنى وقوع مصر تحت الإحتلال الإسرائيلي وتتحدثون بهذا علنا ولا تستحون
فأنتم من أدعى التدين وظهر ضلاله
وأنتم من أدعى حب الوطن وظهرت خيانته
وأنتم من أدعى الصدق وظهر كذبه
الشيء الوحيد الذي ظهر منكم بوضوح أمام الناس هو قلة الأدب والبلطجة والوساخه