الثلاثاء، 20 أغسطس، 2013

وتتوالى كوميديا الإخوان وأنصارهم

الدم كله حرام
أنت فقدت إنسانيتك
كرهك للإخوان جعل منك حيوان
لا يوجد مؤيد ومعارض ولكن يوجد إنسان وحيوان
يا نجيب حقهم يا نموت زيهم

 وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيماً

هذه الكلمات لا تسمعها إلا عندما يتم قتل مصري منتمي لجماعة الإخوان المسلمين أثناء المواجهات مع الشرطة أو الجيش سواء كانت في مظاهرة أو إعتصام أو صدام مباشر
واليوم بعد مقتل الجنود ذهب الإخوان إلى قصص وهمية تفيد بأن (السيسي) هو من قام بقتلهم لكي يغطي على حادث محاولة هروب سجناء الإخوان بالأمس في سجن أبو زعبل ومقتل 36 شخصا منهم بعد إحتجاز ضابط
فيا صديقي الإخواني
كفى إختراع قصصا وهمية لأنك لا تطلق هذه الحكايات إلا لتبعد الشبهة عن أشباه البني آدمين الذين تقوم بتأييدهم وكانوا يحكمون مصر وتحلم بعودتهم إلى الحكم مرة أخرى
انت تعلم تمام العلم أن المتسبب في أحداث سيناء هم كبار رجال جماعتك
فلا داعي من نشر هذه الحكايات (العبيطه) لأن هذا الحديث لا يخرج إلا من واحد (أهبل)، وبما أنكم تعيشون من اجل التبرير فيجب أن تعرف أن التبرير في مثل هذه الأمور لن ينفع في شيء، فقط يكفيكم أن ترددوا هذا الكلام العبيط فيما بينكم على مواقع التواصل الإجتماعي لتقنعوا أنفسكم أنكم على حق وتنزعوا صفة الإجرام عن الجماعة
أيضا لا تذكرنا بأن الدم كله حرام إلا عندما يموت أحدا من طرفك
فالجنود المصريون يتم قتلهم في سيناء بفعل الجماعة النجسه التي تؤيدها والرئيس الفاشل الذي تريد عودته منذ شهرين ولم نسمع لك صوتا
يعني كفاك إختراع قصص من تأليفك وكفاك تصديقا لما تكذب به على الناس
قليلا من الحياء لن يضرك أبدا