الاثنين، 30 ديسمبر، 2013

آمنت بيك يا رب !

بدأ الموضوع بأن السيسي من أصول يهودية نسبة إلى والدته
ثم نشر المعتوه مجدي حسين في صحيفة الشعب تقرير يفيد بأن السيسي تم قتله ولكن من يظهر في وسائل الإعلام هو شبيه له ونقل عنه هذا الكلام المعاقين ذهنيا من أنصار مرسي (كلهم تقريبا) وأخذور يرددوا هذا العبط
والآن مع آخر ما توصل إليه معجزات الإخوان
السيسي اللي أمه يهودية طلع مسيحي
طيب ايه الدليل يا سيدي؟
قالك الصليب موجود على يده وقد ظهر الحق- الله أكبر ولله الحمد
عندما تريد أن تعرف أنصار الذين كانوا يحكمون مصر ما عليك إلا أن تدخل على صفحاتهم
سوف تكتشف بنفسك أن كوادر هذه الجماعه متخلفه عقليا كما ترى
وليس غريبا أن يكون الصف الثاني والثالث بهذا العته لأنهم كانوا يملكون في الصفوف الأولى عصام العريان العبيط ورئيس الجمهورية محمد مرسي الذي كان لا يعرف كيف يتكلم أصلا
وتلاحظ في الموضوع أنه يريد أن ُيظهر الأمر على أنه حرب على الدين الإسلامي وأن الخلاف معه هو خلاف مع الإسلام
لكن هل الإسلام أباح لك الكذب يا إخواني؟
هل الإسلام أباح لك تأليف مواضيع القتل وإظهار الشائعات؟
هل الإسلام أباح لك الإفتراء على الغير؟
بالتأكيد لا- لكن يوم بعد يوم تكتشف الطبيعة القذره لهؤلاء البشر
ويبقى السؤال الأهم في هذا الموضوع
هو أنت يا إبن العبيطه لم تكن تعرف أن السيسي أمه يهوديه أو أنه مسيحي عندما تم تعيينه وزير للدفاع؟
أختشوا على دمكم شويه- ده لو كان عندكم دم أصلا