السبت، 30 نوفمبر، 2013

حرائر الإخوان و حركة (صيع ع الصبح)

(1)
هناك أنباء عن أعتزام الرئيس عدلي منصور الإفراج عن البنات اللائي تم أعتقالهن وتم الحكم عليهن بالسجن 11 سنه
وكما قلت لك منذ يومان أن الإفراج عنهم قريب جدا
لكن دعني أؤكد للإخوان وأنصارهم شيء هام
عدلي منصور أستخدم العفو الرئاسي لكي يفرج عن البنات المعتقلات من أجل الحفاظ على مستقبلهن
أما محمد مرسي فقد أستخدم سلطة العفو الرئاسي من أجل الإفراج عن قائمة من السفاحين وأول ثمانية منهم 4 محكوم عليهم بالإعدام و4 بالمؤبد
وعلى الرغم من هذا فإن الإخوان حزنوا لتدخل سكينه فؤاد مستشارة الرئيس في هذا الأمر حيث تواصلت معه من أجل الإفراج عنهن رغبة من الإخوان في المزيد من المتاجره بالحدث
وآخرين قالوا: أن الإفراج عنهن غصب عن الجميع وليس بمزاج الحكومه
أما المفاجأه التي لم أتوقعها هو أنه ُنشر على لسان جماعة الصيع (سبعة الصبح) تصريحا يفيد بأن السجينات يرفضن العفو لأنه يأتي عن طريق سلطة غير شرعية !
وهنا يجب أن يختار هؤلاء حل من الإثنان
إما أن يظل البنات داخل السجن ويقضين 11 عاما ظنا منهن أن كل واحده فيهن سوف تتحول إلى نيلسون مانديلا بعد الخروج وهذا غير حقيقي لأن الأحداث عندنا في مصر كثيره ومتتاليه ومكثفه وسوف ينسى الناس الأمر بعد أيام قليله ولن يحصدن إلا لقب "سجين سابق"
وإما أن يبقين في السجن إلى أن يعود محمد مرسي لحكم مصر مرة أخرى، وفي هذه الحاله لن يخرج هؤلاء من السجن أبدا
وفي جميع الأحوال نحن نطالب بأن يخرجن جميعا حفاظا على مستقبلهن على الرغم من أن الإخواني آخر من يمتلك داخله شيء من الرحمه تجاه غيره، ولا يمتلك أي شفقه تجاه أي إنسان، هو يكره نفسه ويكره بلده ولا يحب الخير لأحد
 (2)
أنظر ماذا فعل حرائر الإخوان والشرعية المظلومين المجني عليهم أمام منزل الدكتورة مهجة غالب عمية كلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر
الفيديو ليس مفبرك أو من تأليف الإعلام الفاسد كما يدعي دائما أهل الضلال من أنصار مرسي عندما نواجههم بأي مصيبه يفعلوها
بالله عليك
هل يوجد (حرائر) في الدنيا يفعلن ما تراه في هذا الفيديو؟
هل يوجد بنات في الدنيا يتجمهرن بهذا الشكل أمام منزل أحد ويقومون بالهتاف ضده؟
هل ترضى أن تنزل زوجتك أو إبنتك من البيت وتقف أمام منزل أحد الجيران المختلفين معك وتظل تفعل ما تراه في هذا الفيديو؟
إن ما تراه هذا دليل على أن هؤلاء (الحرائر) ناقصين تربية وليس عندهم أهل لكي يقومون بتربيتهم
وبالطبع لو كان بواب العماره قام بضرب واحده منهن سوف يظهر فلاسفة الإخوان ويقولوا: أنظر ماذا يفعل أنصار السيسي في النساء
وإن تم القبض عليهم قالوا أن البوليس يظلم النساء ويهتفون "أحلق شنبك وإلبس جيبه"
وعند الإمساك بهن ووقوفهن بالقفص يبدأ كل إخواني في عرض الكليه التي تدرس بها كل طالبه ليؤكد لك أنها مظلومه، ويقولون لك أن إبتسامة الرضا التي تعلو وجوههن هي ثقه بالله عز وجل أنه عدله قادم وأن السجن بالنسبه لهن جهاد في سبيل الله ضد الظلم والظلمه 
لكن أن تقف (بنت) أمام منزل وتمسك (سبراي) وتقوم برشه على رجل في سن والدها فهذا شيء عادي
وأن يتجمهر بنات أمام منزل عميدة كلية فهذا شيء عادي
فأين أنت يا من تدعي الرجوله من تربية هؤلاء؟
هل هؤلاء يمكن أن نطلق عليهم لقب (حرائر)؟
هل هؤلاء مظلومين ومجني عليهم؟
فمن يكون البلطجي إذن؟
أنتم تكررون ما فعله 6 إبريل أمام وزارة الداخلية منذ عامان
فكانت البنت تقف أمام الوزاره تهتف هتافات بذيئه ثم بعد أن يتم القبض عليها بنتقدون الأمن لتعامله القاسي مع (الحرائر)
ونحن معتادين أن يعمل كل واحد فيكم المصيبه ثم يخرج للإعلام ويقول أنه بريء
(3)
بعد الكلام الكبير والتهديد والوعيد من على منصة رابعه ترك الإعتصام عند بدء فضه وهرب
وبعد الدفاع عن الشرعية حتى الموت والموت أو الشهاده قام بالهروب خارج مصر وأستخدم في ذلك بالطبع أمواله ونفوذه والمجرمين الذين يعرفهم في كل مكان حتى يستطيع الهروب بحياته وترك التابعين ينالون الشهاده في سبيل الله ويدخلون الجنه التي مفاتحها مع صفوت حجازي والشيخ محمد عبد المقصود
ومن قبله حاول صفوت حجازي الهرب بعد تغيير شكله وخرج من مصر وجدي العربي بعد أن حمل الكفن على يديه ومحمود عزت وغيرهم وكان الجميع يحثون الجماهير العريضة في رابعة على الشهاده في سبيل الله
وعلق بالأمس صفوت عبد الغني زميل الإجرام القديم لعاصم عبد الماجد بأن عاصم لم يهرب ولكنه (فر بدينه) !
فر بدينه وترك (الحرائر) في الشوارع ومن يموت يموت ومن ُيسجن ُيسجن في سبيل الشرعية
 وبعد كل هذا أجد الإخوان يطلقون على هذا الرجل "نوال" !
صحيح ولله اللي أختشوا ماتوا
(4)
أثناء ما تجولت في مواقع الأخبار لاحظت أن صورة هذه الفتاه منتشره بشده على البروفيل الخاص بأنصار مرسي من بين باقي السجينات حتى ظننت أنها الوحيده المسجونه وليس 14 فتاه
لكني أكتشفت أنهم أختاروا أجمل من في القفص "خلقه" لكي يضعوا صورتها في كل مكان
وأنا من هذا المنبر بقولك يا عم الإخواني كلهم حرائر
يعني يا إما تضع صورة القفص كاملا بكل من فيه من فتيات يا إما تزيل الصوره
هناك 13 فتاه مع الأخت في السجن تركتهم جميعا ووضعت صورة دي وحدها لأن شكلها عجبك
دي بردو أصول الرجوله يا برنس؟